الإعلان الإلكتروني عنصر أساسي لنجاح التسويق الإلكتروني

img
مقالاات 0 elsalam

يمكن تعريف عملية التسويق الإلكتروني على أنها استخدام الإنترنت في عملية الترويج للمنتجات أو الخدمات على حد سواء والإعلان عنها بهدف الوصول إلى فئة معيّنة ومحددة من المستهلكين من أجل زيادة حجم المبيعات والأرباح؛ الأمر الذي أدى إلى جعل عملية التسويق الإلكتروني من أهم الوسائل التي يعتمد عليها أصحاب العمل والشركات والأفراد بشكل عام للإعلان عن منتجاتهم والخدمات التي يقدّمونها، كما ساهمت المواقع الإلكترونية بانتشار هذا النوع من التسويق حيث تضم هذه المواقع اعلانات مبوبة عديدة ومختلفة تندرج تحت تبويبات وتصنيفات عديدة مثل وظائف أو إلكترونيات أو سيارات أو عقارات أو خدمات وغيرها العديد، الأمر الذي أدى إلى تسهيل عملية التسوّق والتسويق الإلكتروني على المستخدمين كافة وتوفير الوقت والجهد عليهم.

يكون الشخص المعلن هو المتحكم الأول والأخير في العملية التسويقية إذ أنه هو من يقوم بتحديد الجمهور والأماكن الجغرافية، بالإضافة إلى إمكانية التحكم في الميزانية التي ينفقها وفي الإعلان بشكل عام وأوقات ظهوره والصيغة الخاصة به الأمر الذي يضمن وصول الإعلان إلى المستهلك المستهدف.

مزايا التسويق الالكتروني

يتميّز التسويق الإلكتروني بعدّة مزايا أدت إلى انتشاره بين الناس بشكل كبير وفي وقت قصير؛ من أبرزها: عدم ارتباطه بمواعيد معينة إذ أنه ليس مثل المتجر التقليدي مقيّد بأوقات عمل معينة؛ بل يمكن للعميل الحصول على المعلومات التي يريدها في أي وقت، ويسمح لصاحب الإعلان الوصول إلى العملاء في أي مكان، كما يتميّز بقلة التكلفة التسويقية، وسهولة التعرف على أنماط سلوك المستهلكين الأمر الذي يسهّل على صاحب العرض تحديد المنتجات المناسبة لهم، يتيح هذا النوع من التسويق قدرة الوصول إلى أكبر عدد من المستهلك المستهدف والذي يمكن تحديد عمره ومكانه الجغرافي وسماته من أجل ضمان وصول المنتج إلى الأشخاص المهتمين به فقط، من أبرز وأهم مزايا التسويق الإلكتروني هي أن تكلفته تعتبر أقل من تكلفة طرق الإعلان التقليدية.

عوامل نجاح التسويق الإلكتروني

لضمان نجاح عملية التسويق لا بد من التأكد من عدّة عوامل تؤدي إلى نجاح هذه العملية والوصول إلى الأهداف المطلوبة؛ أبرزها: تحديد الأهداف المطلوبة والنظر حول كيفية تطوير الشركة، تحديد الجمهور المستهدف بعناية كبيرة، مشاركة العوامل التي تم تحديدها مع الزملاء والموظفين والشركاء، معرفة احتياجات سوق العمل التي تعتبر من أهم الأشياء التي يجب الاهتمام بها في التسويق الإلكتروني لضمان نجاح العملية التسويقية.

خطوات عمل خطة تسويقية ناجحة

نظراً إلى أن الخطة والاستراتيجية التي يتبعها صاحب الإعلان من أهم عوامل نجاح الخطة التسويقية؛ لا بد من اتباع بعض الخطوات التي تساعد في وضع خطة تسويقية ناجحة وهي:

الخطوة الأولى

تحديد الهدف من الخطة التسويقية الأمر الذي يساعد الأشخاص المعنيين في وضع توقعات لنتائج الحملة الإعلانية بعد اكتمالها، ثم اختيار المنظمة أو الشركة المناسبة.

الخطوة الثانية

تحديد المنافسين حيث إن السوق يضم أكثر من منافس في نفس المجال يقوم بتقديم خدمات مشابهة، وعند تجاهل هذه الخطوة وعدم الاهتمام بها؛ سيكون من الصعب إقناع العملاء بالمنتج أياً كانت الخطوة التسويقية المتّبعة.

الخطوة الثالثة

تحديد الجمهور المستهدف؛ إذ إن الحملة الإعلانية لن تكون مؤثرة بالشكل المطلوب إن لم تكن موجهة للجمهور الصحيح من حيث الاهتمامات والمنطقة الجغرافية والعمر.

الخطوة الرابعة

تحديد ميزانية إنفاق واضحة على الحملات التسويقية حيث إن أغلب المؤسسات تقوم بتحديد طرق التسويق المناسبة وتغفل عن تحديد التكاليف؛ الأمر الذي يضعها في مأزق عدم القدرة على تحقيق الهدف المطلوب أو اضطرارها إلى إيقاف الحملة التسويقية قبل أن تكتمل.

 

الكاتب elsalam

elsalam

مواضيع متعلقة

اترك رداً