مراسم العزاء بين الماضي والحاضر بالصعيد

img
مقالاات 0 dar

تشهد قري محافظات الصعيد في الفترة الأخيرة ومنها قري ومراكز محافظة سوهاج اختذال مراسم العزاء وتقليصها في أضيق الحدود واختلفت عن المراسم التي كانت تحدث قديما،
فقد اعتاد الأهالي في الماضي إقامة سرادقات العزاء وإحضار قاريء للقرآن الكريم واستقبال المعزيين لمدة 3 ايام والآن أصبحت المراسم عند أغلب الناس قاصرة علي تشييع الجثمان حتي المقابر وتقبل العزاء علي المقابر، ويرجع ذلك لعدة أسباب منها الحالة الاقتصادية وتغير ثقافة أهل الصعيد وأسباب أخري عديده

ويري البعض أن تقليص مراسم العزاء هو الأمر الصواب لتوفير الأموال لأهل الميت، ومن جانب آخر لعدم شغلهم وإرهاقهم في مصابهم لمدة 3 أيام، فهناك بعض الأهالي كانوا يقترضون ويرهنون الذهب أو يبيعونه من أجل إقامة سرادقات العزاء.

فيما يرى البعض الآخر ان في إقامة الجنائز وإحضار قارئ نوع من السكينة لأهل المتوفى وليتدبر الحضور الآيات القرآنية للعظة،

الكاتب dar

dar

مواضيع متعلقة

اترك رداً