القوارب تهدد حياة المواطنين ذهابا وإيابا من دار السلام للبلينا بسوهاج ..صور

img

يتعرض المواطنون يوميا المضطرين للذهاب من دار السلام للبلينا بسوهاج  والعكس الي خطر الموت حيث يستقلون قوارب الصيد وهي قوارب خشبية ذات مجدافين يدويين تستخدم أساسا للصيد ويضطر الموظفين

والطلاب والتجار وأصحاب الخدمات المتجهين في الاتجاهين الي استقلالها حيث أن العبارة النيليه قد توقفت تماما نظرا لانخفاض منسوب المياة ويوجد لنش وحيد لا يقل خطورة عن القوارب ولا يستوعب عدد

المارين في الاتجاهين ويأخذ وقت طويل للتحرك ويستوعب حمولة مضاعفة قد تكون أخطر من القوارب،
وعندما تجد أن اللنش قد غادر تضطر لأخذ قارب والذي يستوعب أكثر من 4 أفراد تكلفة الفرد 10 جنية ويتعرض الأهالي لخطر الغرق حيث أن هذة القوارب متهالكه ويقودها صبية صغار السن وهي غير مهيئة لنقل الأفراد،


بينما ينعم النواب في دار السلام والبلينا بالدفيء والأمان يعيش الأهالي معيشة غير آدمية وغير كريمة،
فالحياة هنا أسوأ من الحياة في الصومال والكونغو نحن أولي بالرعاية والاهتمام وجلب الخدمات.

الكاتب dar

dar

مواضيع متعلقة

اترك رداً